زوروا صفحتنا على

:: الرئيسية   :: خريطة الموقع   :: اتصل بنا

الصفحة الرئيسية > مقالات طبية عن التغذية > شفط الدهون وشد البطن

شفط الدهون وشد البطن

د. سامي سيف  أخصائي جراحة نسائية وتوليد وأخصائي شفط الدهون وشفط ترهلات البطن.

تعد عملية شفط الدهون من أكثر العمليات التجميلية شيوعاً بدأت عام 1970 وتطورت بشكل سريع بدءاً من الطريقة الجافة إلى الرطبة إلى الطريقة المعتمدة على استعمال الليزر لإذابة الدهون وشفطها.

وكل هذه التطورات تهدف إلى إعطاء أفضل النتائج التجميلية دون اختلاطات تذكر على المريض.

بشكل عام يمكن شفط الدهون من أي مكان من الجسم ولكن الدهون التي تشفط عادة هي الدهون الدائمة أي الدهون التي لا تزول بالحمية الغذائية وإنقاص الوزن وهي غالباً ما تكون ورائية وأكثر هذه المناطق: الوركين والإليتين والفخذين والبطن وأعلى الذراعين والثديين. أي أن عملية شفط الدهون هي ليست عملية لإنقاص الوزن بل لإزالة الدهون التي تشكل عيباً للشكل الجمالي الخارجي للجسم.

أي عملية نحت للجسم وهي ملاحظة هامة جداً.
1- طريقة العملية: تجرى العملية بشق صغير 1/2 سم في الجلد حيث يتم الشفط عبره دون الحاجة لخياطة الجلد.
2- مدة العملية: تختلف حسب عدد أماكن الشفط وكمية الدهون المشفوطة تتراوح مابين 1-3 ساعة.
3- كمية الدهون المشفوطة: تتراوح مابين 1-6 كغ في الجلسة الواحدة.
4- طريقة التخدير: يمكن أن تجرى العملية بتخدير موضعي أو قطني أو تخدير عام.
5- مدة الإقامة في المشفى بعد العملية: تتراوح مابين 6-10 ساعات.
6- النتائج التجميلية: تظهر مباشرة بعد العملية بشكل جزئي لكن النتيجة النهائية تحتاج إلى 1-6 أشهر.
7- هل يمكن أن تعود الدهون إلى مكان الشفط: لايمكن أن تعود والنتيجة نهائية.
8- فترة النقاهة (مابعد العمل الجراحي): ألم بسيط ويجب لبس مشد خاص لمنع ترهل الجلد والمواظبة على الرياضة (المشي).

نصائح قبل إجراء العملية:
1- يجب إنقاص الوزن قبل قدر الإمكان لنستطيع شفط الدهون الدائمة وتحسن حالة الجلد بعد العملية.
2- عدم التدخين لمدة شهر بعد العملية لمنع تشكل السيلوليت في الجلد (ترهل الجلد).